الإدمان هو اضطراب في الدماغ يظهر على شكل سلوك قهري وبالرغم من نتائجه النفسية والجسدية الضارة، إلا أن الشخص المُدمن غالباُ ما يشعر بصعوبة التخلص من إدمانه.

ظاهرة الإدمان الجنسي

أما بالنسبة للإدمان الجنسي فهو يٌعرف بالرغبة الملّحة على مشاهدة الأفلام الإباحية والصورة التي تثير الرغبة الجنسية لدى الشخص سواء ذكر أو أنثى، وهو انتشر بكثرة نتيجة تطوّرالتكنولوجيا وإمكانية الفرد بعض النظر عن عمره من استخدام الانترنت والوصول إلى المواقع الإباحية بكل سهولة.

لذلك، نحن أمام ظاهرة مسيطرة على عقول المراهقين، فوجود مُراهق يُعاني من الإدمان الجنسي  وعلى الاستمناء لم يعدّ أمر غريب وبالتالي يستمر هذا الإدمان مع المُراهق إلى عمر الشباب بل قدّ يستمر بالمعاناة منه حتى بعد الزواج.


 أعراض وأسباب الإدمان الجنسي

يُصعب على الأشخاص المحيطين بالشخص المُدمن اكتشاف مرضه حيث يُجاهد بإخفاء حاجته الجنسية والرغبة بمشاهدة الأفلام والصور الجنسية التي تُلبي حاجته ومن هذه الأعراض الشائعة:

  • أفكار وتخيلات جنسية متكررة

  • اللجوء للاستمناء مرة أو مرتين في اليوم

  • الاهتمام بالنشاطات الجنسية أكثر من الأمور الحياتية الأخرى

  • الشعور بالذنب وتأنيب الضمير عند ممارسة النشاط الجنسي

  • بدأ علاقات متكررة لإشباع الحاجة الجنسية

تختلف أسبابه من شخص إلى آخر، فهناك أشخاص تُعاني من: 

  • خلل في المواد الكيميائية للدماغ

-مثل السيروتونين والدوبامين والنوربينفرين والتي تساعد على تحسين المزاج

 

  • تغيّر في مسارات الدماغ

-مما يعني أن الدماغ اعتاد على مشاهدة المواد الإباحية للشعور بالراحة والسعادة

 

  • رغبة جنسية عالية 

-قد تكون الرغبة الجنسية للشخص عالية وبالتالي يشعر بالحاجة للاستمناء أو غيرها من الطرق التي تٌشبع رغبته

  • اضطرابات نفسية 

-تلّعب الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب والقلق والوسواس القهري على زيادة أعراض الإدمان

 

  • خلافات عائلية 

-تعتبر النزاعات والخلافات الأسرية المستمرة عامل مهم يؤدي للانغماس بالإدمان الجنسي لتعويض الشعور بالنفص في العاطفة والاستقرار وغيره.


 استمرار الشباب في مشاهدة الأفلام الإباحية بعد الزواج

إهمال أعراض وأسباب الإدمان من الأمور التي تؤدي إلى الاستمرار في الإدمان على النشاطات الجنسية المختلفة حتى بعد الزواج.

كيف؟

أثبتت الدراسات أن هناك تغيّر كبيرفي مسار الدماغ يتعرض له الشخص عند مشاهدته للأفلام الإباحية،حيث تُمنحه مُتعة عالية غير طبيعية تختلف عن متعة العلاقة الحميمة.

يرجع سبب التعلق بالمواد المثيرة جنسياَ بعد الزواج إلى عاملين أساسين، فالعامل الأول تعوّد الدماغ على المشاهد الخيالية والغير واقعية التي تظهرها الأفلام الإباحية وبالتالي تُؤثر على مسار الدماغ بشكل كبير.

أما الثاني فهو تعوّد الشخص على ممارسة الجنس مع نفسه ولا يستطيع إلى الوصول للمتعة الجنسية الكاملة عن طريق شخص آخر، بالإضافة إلى أن عدد النساء العاريات التي تٌوفرها الأفلام الإباحية خلال المقطع الواحد يؤثر على رغبة الزوج بزوجته بحيث لا تشبعه امرأة واحدة.  

وأخيراً، عدم تلقي العلاج في الوقت المناسب قد يزيد من أعراض الإدمان وبالتالي يصعب على الشخص السيطرة عليه. 


استشرِ خبرائنا في مجال العلاج النفسي لمعرفة المزيد عن كيفية التخلّص من الإدمان الجنسي بالصوت أوالصورة وفي الوقت الذي يناسبك. اضغط هنا لحجز موعد مع الخبير الذي تريده.

https://apple.co/3cKbZLy :آب ستور

https://bit.ly/37hFu6l  :جوجل بلاي

:لمتابعتنا على حساباتنا الاخرى

سنات شات: https://bit.ly/3f8fvRx

انستقرام: https://bit.ly/2BNN2Sw

فيس بوك: https://bit.ly/2AolK4L

تويتير: https://bit.ly/2XQlQva